الأمن والحماية ينفذ حملة زيارات لعوائل شهداء حرب الفرقان "2008"

 

نفذ وفد من قيادة جهاز الأمن والحماية ممثلة بمديرها العام بهجت أبوسلطان وبرفقته مجلس الجهاز وعدد من مدراء الإدارات والمحافظات ، حملة زيارات لعوائل شهداء الجهاز بالتزامن مع الذكرى الثامنة لحرب "الفرقان"والتي شنتها قوات الاحتلال الصهيوني على قطاع غزة أواخر كانون أول (ديسمبر) من عام 2008 وأوائل 2009، حيث استمرت هذه الحرب أكثر من ثلاثة أسابيع متواصلة وارتقى خلاله "57" شهيد من شهداء الجهاز ، وذلك اليوم الخميس الموافق 2016/12/29م.

 


حيث زار الوفد عائلة كلٌ من "الشهيد المقدم / محمد أبوحجاج  ، و الشهيد المقدم / عبد الكريم أبوجربوع  ، و الشهيد الملازم أول / مهند أبو دراز ، والشهيد الملازم أول / هشام المصدر ، و الشهيد الملازم / شرف أبو شمالة ، و الشهيد الملازم / وائل الشاعر ، و الشهيد الملازم / هيثم طباسي ، و الشهيد الملازم / خالد كوارع ، و الشهيد الملازم/ ابراهيم الفرا ، و الشهيد الملازم/ زياد النجار ، و الشهيد الملازم/ أحمد حدايد ، و الشهيد الملازم / بلال الرقب ، والشهيد الملازم / رفيق أبو عجيرم ، والشهيد الملازم / أحمد فياض ، والشهيد الملازم / غسان أبو عواد ، والشهيد الملازم / محمد شكشك ، والشهيد الملازم / عبد الله الصانع.  "

وأكد "أبوسلطان" أن الحملة تأتي من باب الوفاء لأهل الوفاء وتأكيداً منا على مكانة الشهداء في قلوبنا .

 

"مضيفاً " بأن الملحمة التي سطرتها المقاومة الفلسطينية خلال تصديها للعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة تحققت بفعل الحاضنة الشعبية للمقاومة، وفي القلب منها أهالي الشهداء الذين فقدوا أغلى ما يملكون من فلذات أكبادهم.


وفي ختام الزيارة قدم الوفد درع الوفاء والمحبة لعوائل الشهداء.

وعبرت عائلات الشهداء عن سعادتهم الحارة لهذه الزيارة الطيبة التي قامت بها قيادة جهاز الأمن والحماية ، التي تأتي تقديرًا منهم لتضحياتهم الكبيرة.



الصور الملحقة